عام

صانع المال

magic
بينما كنت أقود سيارتي على الطريق العام، رأيته واقفاً هناك، كان يؤشر إلى السيارات بيأس آملاً أن يقله أحدهم إلى مبتغاه. لم أفكر طويلاً في كيفية التصرف فأسرعت في القيادة حتى لا أكون شقي الحظ الذي يركب معه ذلك الرجل. إنه “صانع المال” !!! رجل متعدد المواهب، يقصده أصحاب المرض ليجدوا عنده ترياق الشفاء،

ويقصده الأصحاء ليزدادوا صحة وحيوية، ويقصده أصحاب المال ليزيدوا ملايينهم. إنه أحد المشهود لهم بالسحر الأسود وبالمكانة الرفيعة عند كبار مردة الجن والعياذ بالله. لم يكن “صانع المال” لاعباً مشهوراً، ولا ممثلاً يشار إليه بالبنان، ومع ذلك تراه مقرباً جداَ على موائد الكرام واللئام. فهو مصدر لاستجلاب الرزق، ومضاعفة الملايين أو غسلها. أما خدماته الاجتماعية فتتمثل في إنهاء العقم وزيادة الأولاد وانتشار بركتهم. وإذا حاول أحد الأزواج أن يلعب بذيله في قصة حب سرية يكون “صانع المال” حاضراً لإيقاف الخيانات الزوجية. فربات البيوت يثقون بسحره الأسود الذي لا ينزل الأرض. فالنتيجة مع “صانع المال” مضمونة 100%.

dggal

ولكن ما أجده مثيراً للاهتمام والاستغراب والاستنكار أن أرى “صانع المال” يقف بلا حول ولاقوة.. يبحث عن من يساعده في قضاء مشاوير الشعوذة وخراب البيوت. فرغم ما يصنعه من أموال طائلة، فهو لا يملك سيارة ولا سائق!! ويعيش على معاشه التقاعدي والمساعدات الاجتماعية التي بالكاد تفي بمتطلبات حياته. وأتساءل .. لماذا لا يتصل بأحد العفاريت فيأتيه بسرعة ويطير به إلى حيث يشاء؟؟!! أو يصنع له سيارة في لمح البصر!! أو يأتيه بأكثر بنات الجن والإنس جمالاً فيختار منهن مايشاء… فصاحبنا المشعوذ لم يستطع حتى الآن أن يجد الطريق إلى قلب أي امرأة، وعاش 70 ربيعاً بدون حياة عائلية حقيقية.. فمن أين يأتي بالمال والحب والاستقرار للناس الطيبين الذي يؤمنون بقدراته إيماناً غير قابل للجدل.

هذه هي حياة “صانع المال” .. ومن حقي أن أتساءل بعدها كيف يصدقه الكثير من الناس رغم ما آتاهم الله من علم وتجارب حياة تعينهم على التفريق بين الكذب والحقيقة… وأرى أن المشكلة تكمن في مساحة من العقل… نعم مساحة من العقل هي كل ما يحتاجها المرء في مواجهته صعاب الحياة من فقر ومرض وغيرها. فالعقل سهل ممتنع يبدو متوفراً وفي متناول الجميع، ولكنه سرعان ما يختفي في مواجهة المصاعب والتحديات. وتغدو العاطفة هي سيدة الموقف، فينسى المتعلم قدرة الله وقدرته الذاتية على تحمل الصعاب ويذهب إلى إنسان رخيص لو وزنته لما وزن شيئاً من العلم والأخلاق والدين .. !!! فهو شخص انطلق في الفشل وعاش في الفشل ولن يكون موفقاً في أي شيء من أعماله السوداء.. ولولا هذا الفشل لما وقف عاجزاً عن إيصال نفسه من مكان لآخر.

أرجو أن نستوعب هذه الصورة جيداَ .. ونعطي مساحة أكبر للعقل .. لنعرف ما هو الخطأ والصواب .. ولنتفكر في قوله تعالى “ولا يفلح الساحر حيث أتى”


قد يعجبك أيضًا
أفكارك
كارلوس غصن
تأملات هندسية
8 تعليقات
  • 2009-04-04T02:05:23+00:000000002330200904 الساعة 2:05 ص
  • فيصل
    2009-03-24T05:14:49+00:000000004931200903 الساعة 5:14 ص

    اخي المتوهج ..
    شكرا لك على الإضافة الرائعة ..

  • 2009-03-24T02:40:11+00:000000001131200903 الساعة 2:40 ص

    الدين الإسلامي لايحرم شيئ وينهى عنه الا وفيه مصلحة للإنسان

    والسحر معروف حكمه في الإسلام قبل ان نتكلم عن عواقب الشخص نفسه

    قد صح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال :
    من أتى عرافا فسأله عن شيء لم تقبل له صلاة أربعين ليلة
    أخرجه مسلم في صحيحه ،

    وقال صلى الله عليه وسلم : من أتى عرافا أو كاهنا فصدقه بما يقول فقد كفر بما أنزل على محمد صلى الله عليه وسلم ،
    وقال عليه الصلاة والسلام : ليس منا من سحر أو سحر له أو تطير أو تطير له أو تكهن أو تكهن له
    والأحاديث في هذا المعنى كثيرة .

    فالكاهن يخدع الناس بتصرفاته وافعاله ليوهم انه القادر على كل شيء
    بينما هو يذل نفسه ويخر ويأكل الأوساخ والنجاسات من أجل رضى الجن
    نسأل الله العافية والسلامة .

    تدوينه رئعه

    موفق اخوي

  • فيصل
    2009-03-22T21:31:23+00:000000002331200903 الساعة 9:31 م

    الأخت نوال .. أشكرك على التعليق ..

  • 2009-03-22T20:41:18+00:000000001831200903 الساعة 8:41 م

    شكررا يااخ فيصل ع هذا الموضوع نتمني لك المزيد الله المعين

  • 2009-03-22T20:35:07+00:000000000731200903 الساعة 8:35 م

    صحيح ولكن للاسف هدا وقعنا فالكتير من الناس ممكن ان يسووا اكتر من تجي الي تقوله عنه ممكن يدفعوا مبالغ اكتر ليلتجؤا الاعمال الشيطانيه وليعوذيالله والمشكله الناس مصدقين ومؤمنون بهذا الشي والاكتر من هذا ممكن يؤذوا الناس ومايهمهم المال المهم تكون نتيجه ياما من بيوت اختربت بالسحر وياما بنت تجنت بالسحر المشكله الاكبران هؤلاء الي يؤذون الناس مايخافون من عقاب الله صدقوني ياجماعه انا مريت بتجربه عصيبه بسبب السحر والحمدلله بفضل الله سبحانه وتعالي اتغلبت علي هذا المرض وانا بسميه مرض العصر
    واخيرا وليس بيننا اخر نرجو من الله سبحانه وتعالي انا يبعدنا عن اهل السوء والسحره ان ينجينا من كل شر وكل اتم وان يجعلنا من من اهل الجنه اللهم امييييييييين

  • فيصل
    2009-03-22T18:10:34+00:000000003431200903 الساعة 6:10 م

    شكراً لك يا دلال ..
    معك حقك وأشكرك على الرد والمساهمة في الفكرة .

  • دلال
    2009-03-22T16:35:02+00:000000000231200903 الساعة 4:35 م

    أنت على حق أخوي فيصل في كل اللدي تحدثت عنه.

    ادا بحثنا في الأسباب التي تجعل هؤلاء الدهلب لاستشارة كاهن,عراف أو مشعودة فهي كثيرة جدا أهمها ضعف الايمان بالله و وسوسة الشيطان الرجيم حيث المرء يفقد الأمل بالغد و ييأس أمام مشكلة تعترض سبيله و قد يلجأ لهده الأعمال فقط للخوف من مشكلة ليست موجودة الى في دماغه المريض…. و دائما تكون أول زيارة ,و الله أعلم, بنصيحة المعارف, معارف الهلاك(كما يقول المتل الدارج اسأل مجربا و لا تسأل طبيبا هههههه)….

    والمشكلة الكبيرة هي ايمانهم بقوله اد يحللون كلمة كلمة ويربطونها بواقعهم ويجدون لها سبيلا للمنطق, يا سبحان الله كيف يستعملون نعمة من نعم اللع في عصيانه….

    الله يحفظنا من أهل السوء و من عصيان الله.

    والسلااااااااااااااااااااام

أكتب تعليق

اسمك *
موقعك الإلكتروني

تعليقك*